خريطة الموقع Facebook Twitter Youtube Instagram VKontakte

16.05.2018 (22:05)

تقرير مركز المصالحة الروسي في سوريا عن العمليات الإنسانية (16 أيار 2018م)

في الجمهورية العربية السورية ما زالت الفعاليات لتسوية الأزمة السورية عن طريقة سلمية وتقديم مساعدة متكاملة الى سكان مدنيين.

ومع ذلك، يخرق المسلحون نظام وقف الأعمال القتالية في أرياف حلب وإدلب وحماه ودرعا.

وينفذ مركز المصالحة الروسي بين الأطراف المتحاربة في تعاون مع منظمات دولية عملها في تسوية الأزمة الإنسانية في مشارف دمشق.

وتم كشف 6 ديار بمدينة الرحيبة. وتم إبطال عبوة ناسفة واحدة.

وفي مدينة دوما تستمر تصفية طرق بواسطة معدات هندسية روسية وإعمار منشآت البنية التحتية. في كذلك تتم إزالة الألغام من منازل ونقل الذخائر والألغام بوحدات إزالة الألغام هندسية.  وخلال 24 ساعة الماضية تم إبطال 19 بيتا. وتم إبطال 12 عبوة الناسفة.

وبعد إعادة سيطرة الحكومة السورية على الغوطة الشرقية تم كشف 21 كم المربع من أراضيها.

والتقى ممثلو مركز المصالحة الروسي برئيس إدارة لمدينة حوش قبيبات وخلال اللقاء تم النظر في كيفية إعمارها.

وعند الدعم المتكمل من قبل مركز المصالحة الروسي بين الأطراف المتحاربة وحكومة الجمهورية العربية السورية قد عادوا 65459 شخصا من مخيمات نازحين ومعسكرات لاجئين إلى منازلهم بالغوطة الشرقية.

ومن أجل تجنب استفزازات وتحقيق سلامة المدنيين في بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم تتعامل المؤسسات الأمنية السورية ووحدات الشرطة العسكرية الروسية.

ويقوم الجانب الروسي بعميات إنسانية في مناطق سوريا الأخرى أيضا.

ويكمل مركز المصالحة الروسية ووحدات الشرطة العسكرية الروسية عملية خروج المسلحين وعوائلهم من منطقة خفض التوتر في حمص. وخلال 24 ساعة الماضية قد خرجوا 7973 شخصا من المنطقة عبر معبر تلبيسة.  وتم نقلهم الى قرية كلعة المديك لمنطقة خفض التوتر في إدلب بـحافلة عند صحبة سيارات خدمة الأمن للجمهورية العربية السورية وسيارات الإسعافات من قبل الهلال الأحمر العربي السوري وكذلك عسكريي الشرطة العسكرية الروسية.

وفي المجموعة، منذ 7 أيار تم نقل 35270 مسلحا وقريبا لهم عوائلهم من منطقة خفض التوتر في حمص.

ومن أولويات أنشطة مركز المصالحة الروسي بين الأطراف المتحاربة هو إنشاء ظروف لتسوية أوضاء إنسانية في سوريا وتقديم خدمات إلى سكان بحاجة.

وعقد مركز المصالحة الروسي بين الأطراف المتحاربة عملية إنسانية في مدينة عربين بريف دمشق وقرية عقربا بريف حلب. وتم إيصال 900 سل لأغذية ولوازم معيشية ومياه لشرب وخبز إلى أهاليها. وبلغ وزن إجمالي للمساعدات الإنسانية 15 طن.

في دار أيتام لأشخاص ذوي إعاقة في مدينة حلب تمت عملية إنسانية وخلالها تم تقديم 200 سل لملابس.

وقدم الأطباء الروس إسعافات إلى 162 سوريا محليا بما في ذلك 9 أطفال.

وبفضل إعمار البنية التحتية وإعادة الحياة السلمية إلى محافظات سوريا يرجعون السكان إلى ديارهم.

وقد عاد 202 شخصين إلى بيوتهم بريف حمص ورجعوا 131 شخصا إلى منازلهم في الغوطة الشرقية.

ويراقب مركز المصالحة الروسي على نقل اللاجئين من منطقة منع النزاعات في تل رفعات الى مدينة منبج بريف حلب. وخلال 24 ساعة الماضية تم نقل 458 شخصا مع حقائبهم.

1 2 3 4 5
-لا صوت-
وضع الدرجة
نشر هذا المحتوى في لايف‌جورنال نشر هذا المحتوى في تويتر نشر هذا المحتوى في فكونتاكتي نشر هذا المحتوى في فيسبوك
ServerCode=node3 isCompatibilityMode=false