خريطة الموقع Facebook Twitter Youtube Instagram VKontakte

11.02.2019 (11:56)

عناصر قوات الهندسة يستمرون المعل في توسيع القناة في تخزين بوريا المياه

لتوسيع القناة نفذ عناصر قوات الهندسة تفجير أكثر من 15 طن من تي إن تي.

وفي منطقة العمل تم انتشار نقطة الوقاية الإشعاعية والكيميائية والجرثومية وعلى مدار الساعة ستتم مراقبة على وجود مواد ضارة في البيئة. وبعد كل تفجير يتم اختبار التربة والمياه لتحديد المواد الضارة ومنتجات الاحتراق.

وحتى اليوم طول القناة نحو 210 متر وعمق أكثر من 23 متر (العمق تحت سطح المياه – أكثر من 5 متر) وعرض من 100 الى 150 متر وفي القاع – من 80 الى 120 متر. وسرعة تدفق أكثر من 18 متر/ساعة مع النطاق الترددي 1600-1700 متر مكعب/ثانية.

وفي منطقة التخزين عن طريقة مروحيات طيران الجيش تم نقل مركبة تحميل أمامي وحفارة على أساس مركبات "كاماز" و"أورال".

وخلال 24 ساعة ماضية تم نقل نحو 15 طن من عبوات ناسفة وذخيرة هندسية ونحو 2 طن من مواد غذائية و140 سلا لشحنات مفرغة بمروحيات طيران الجيش.

وفي المجموعة، تم تنفيذ 11 تفجيرا.

وفي المجموعة، في تنفيذ المهام يشارك أكثر من 500 شخص و43 قطعة من معدات عسكرية ومتخصصة بما في ذلك 6 مروحيات لطيران الجيش وطائرة "أورلان-10" المسيرة. 

التصميم: المنطقة العسكرية الشرقية , القوات الهندسية
1 2 3 4 5
-لا صوت-
وضع الدرجة
نشر هذا المحتوى في لايف‌جورنال نشر هذا المحتوى في تويتر نشر هذا المحتوى في فكونتاكتي نشر هذا المحتوى في فيسبوك
ServerCode=node1 isCompatibilityMode=false