خريطة الموقع Facebook Twitter Youtube Instagram VKontakte

05.03.2019 (17:30)

وزارة الدفاع الروسية ما زالت الرصد على الأوضاع في مخيم الركبان

ما زالت وزارة الدفاع الروسية الرصد على الأوضاع في المخيم. وفِي صور ساتليك قبل عدة أيام هناك الظروف الحقيقية لعيش اللاجئين في المخيم.

و من الواضح أنه لدى بيوت في المخيم الطبيعة الموقتة ولا يستطيع السكان العيش فيها في الشتاء.

ومن المهم أنه هناك طروف غير صحية وعدم وجود مستودعات غذائية وكثير من زبالات ويتم تبادل الأغذية في أسواق صغيرة تحت رئاسة مسلحين.

ولا تسمح تجمعات المسلحين التي تحت سيطرة الولايات المتحدة خروج اللاجئين من المخيم.

وحقيقيا، فقد المخيم مستوياته وتحاول الى المكان حيث يسكن رهائن.

وفِي الجانب الجنوبي للمخيم تم كشف عن مقبرة جديدة ذات 300 قبر جديد.

وعند ذلك خلال عدة المرات في جلسات هيئتي أرمان التنسيق بيت الوزارات لروسيا الاتحادية والجمهورية العربية السورية بشأن عودة اللاجئين تمت الإشارة الى أن قادة الولايات المتحدة في التنف يمنعون خروج السكان من المخيم ويضللونهم بشأن عدم وجود الإمكانية للخروج.

وتطلب مغاوير الثورة والتجمعات المسلحة الأخرى التي تحت سيطرتة الولايات المتحدة من السكان الذين يرغبون بمغادرة المخيم، أبلاغ أموال كبيرة.

ومع ذلك، وفقا لمعلومات الأمن المتحدة، يرغب نحو 35500 شخص بالعودة الى الأراضي التي تحت سيطرة الحكومة السورية وبينهم 28300 شخص الى محافظة حمص و2800 شخص - الى محافظة دير الزور و1600?شخص الى محافظتي دمشق وحماه ونحو 1200 شخص الى حلب.

1 2 3 4 5
-لا صوت-
وضع الدرجة
نشر هذا المحتوى في لايف‌جورنال نشر هذا المحتوى في تويتر نشر هذا المحتوى في فكونتاكتي نشر هذا المحتوى في فيسبوك
ServerCode=node2 isCompatibilityMode=false