خريطة الموقع Facebook Twitter Youtube Instagram VKontakte

09.11.2020 (04:00)

بدأت التدريبات العسكرية الروسية الباكستانية المشتركة الخامسة "الصداقة-2020" في باكستان

تم إطلاق التدريبات الروسية الباكستانية المشتركة الخامسة "الصداقة-2020" في قعادة التدريب للقوات الخاصة التابعة لجمهورية باكستان الإسلامية في مدينة تابلا. شارك في مراسم الافتتاح أكثر من 150 عسكري للبلدين.

بدأت الفعالية برفع الأعلامين الوطنيتين و أداء النشيد الوطني لباكستان و روسيا من قبل الفرقة الموسيقية العسكرية الباكستانية.

حضر الحفل  رئيس قسم التدريب القتالي للقوات البرية لجمهورية باكستان الإسلامية اللواء ناير ناصر و  السفير فوق العادة والمفوضة للاتحاد الروسي لدى جمهورية باكستان الإسلامية دانيلا غانيش  و قائد التدريبات من الجانب الروسي العقيد ألكسندر بوريسينكو و  الملحق العسكري في سفارة الروسية ألكسندر فيدوتوف.

خاطب مدير ادارة التدريب القتالي للقوات البرية الباكستانية و سفير الروسي المشاركين في التدريبات بكلمة فراق.

قال اللواء نيور ناصر: "هذه هي التدريبات العسكرية المشتركة الثالثة التي تجرى في أراضي باكستان. باكستان و روسيا متحدتان في مكافحة الإرهاب. تسمح التدريبات "صداقة" تعزيز العلاقات بين عسكريين البلدين."

ثم قام قادة و ضيوف التدريبات بتفتيش معرض الأسلحة و المعدات للقوات الخاصة الباكستانية و بتعارف على المرافق التدريبية المستخدمة في التدريبات.

قال السفير الروسي دانيلا غانيش: "في باكستان, الجيش ليس جيش فقط بل هو أيضا مؤسسة يدعم كل شيء. وهنا ليس سرا: كان لعب فيه الجيش الأدوار الأولى. في عام 1947 تم تشكيل باكستان كالدولة المستقلة و خلال ذلك الوقت -أكثر من 20 عاما - كان الجيش في السلطة. أوريد أن أقول إن هذا هو جوهر الدولة الباكستانية و الجوهر الاجتمعي-الجيش".

قال دانيلا غانيش: "هذا شيء مهم للمهم ليس فقط من وجهة نظر الخبرة و لكن أيضًا من وجهة النظر الاجتمعي لأن يوصل الناس إلى هنا و  وصلت قواتنا الخاصة وهم يرون ماهية باكستان  و المواطنون الباكستانيون  و النفس الباكستاني. عندما يأتي الباكستانيون إلى روسيا يرون أن روسيا ليس بلد يخافون منه: إنها سلمية ولا أحد سيهاجم أي شخص. هذه هي النقطة - الناس يتعرفون على بعضهم البعض و ايضا تبديل الخبرة".

بعد الجزاء الحفلي أظهر العسكريون الباكستانيون للعسكريون الروس أسلحتهم الصغيرة و أجهزة المراقبة و الاستطلاع البصرية و المعدات العسكرية و معدات تسلق الجبال و الحواجز الهندسية و معدات الحماية من النقاب. كان العسكريون الروس مهتمين بشكل خاص بمعدات المراقبة بالفيديو و معدات الغوص و الوسائل الاشارة الاستطلاع والحرب الإلكترونية. كما أظهر العسكريون الباكستاني معدات الغوص و جهاز السحب تحت الماء و معدات الاشارة و أنواع مختلفة من أنظمة المظلات. في المجموع تم عرض أكثر من 100 وحدة الاسلحة بما في ذلك  رشاشة "سمج" و "مب5سد" و بنادق "م-4" من التعديلات المختلفة و المصابيح التكتيكية و حراب القوات الخاصة و إلخ.

في نهاية التدريبات قام القادة بالتعارف على قاعدة التدريبية المستخدمة في التدريبات المشتركة.

تتم التدريبات العسكرية المشتركة "الصداقة-2020" في قاعدة تدريب القوات الخاصة الباكستانية في مدينة تابلا (على بعد 50 كم من إسلام أباد) و كذلك في المركز الوطني لمكافحة الإرهاب في بابي في جمهورية باكستان الإسلامية.

سيعمل عسكريون البلدين على التنسيق في تنفيذ المهام في إطار إجراء العمليات القتالية التدريبية في المناطق الجبلية و الغابات و لا سيما لتدمير المجموعات المسلحة.

شارك في التدريبات أكثر من 70 عسكري من سرية القوات الخاصة التابعة لجيش الأسلحة المشترك 49 من المنطقة العسكرية الجنوبية المتمركزة في اقليم ستافروبول. تتم التدريبات وفقا لخطة التعاون العسكري الدولي و ستستمر حتى 21 نوفمبر.

التدريبات تهدف الى تعزيز و تطوير التعاون العسكرية بين البلادين.

في هذا العام بسبب الوضع الوبائي في العالم ستعقد مراحل التدريبات وفقا لجميع التدابير لمنع انتشار عدوى فيروس كورونا جديدة. تم تحليل جميع الأفراد العسكريين الروس لفيروس كورونا عند الوصول. بهدف منع عدوى الفيروس يتم تزويد العسكريين الروس بالكمية اللازمة من الأقنعة المطهرة و الوقائية.

المرجع:

تم إجراء التدريبات العسكرية الروسية الباكستانية المشتركة "صداقة" منذ عام 2016 و يشارك فيهم العسكريون الروس من وحدات المشات و وحدات الخاصة للمنطقة العسكرية الجنوبية المتمركزة في جمهورية كاراشاي-تشيركيس و اقليم ستافروبول.

في عام 2020 ستتم التدريبات العسكرية الروسية الباكستانية الخامسة "الصداقة-2020" و تمت التدريبات الأولى في باكستان. هذه هي التدريبات العسكرية المشتركة الثالثة التي ستعقد في جمهورية باكستان الإسلامية و عقدت التدريبات الأخرى في المنطقة العسكرية الجنوبية - في كوبان و في المنطقة الجبلية في جمهورية كاراشاي-تشيركيس.

في المجموع سيشارك في التدريبات أكثر من 150 عسكري الروس و الباكستانيين.
Мультимедиа
التصميم: المنطقة العسكرية الجنوبية , تدريبات دولية
1 2 3 4 5
-لا صوت-
وضع الدرجة
نشر هذا المحتوى في لايف‌جورنال نشر هذا المحتوى في تويتر نشر هذا المحتوى في فكونتاكتي نشر هذا المحتوى في فيسبوك
ServerCode=node2 isCompatibilityMode=false