خريطة الموقع Facebook Twitter Youtube Instagram VKontakte
قوات الإنزال الجوي قوات الصواريخ الاستراتيجية الاسطول البحري
القوات الجوية الفضائية القوات البرية

13.11.2021 (19:30)

وصلت مفرزة من سفن أسطول البحر الأسود إلى ميناء الجزائر للمشاركة في المناورات البحرية الروسية الجزائرية

وصلت إلى ميناء الجزائر العاصمة مفرزة من سفن أسطول البحر الأسود  تتكون من الفرقاطة  "الأدميرال غريغوروفيتش" وسفينة الدورية "ديمتري روغاشيف" وقارب الإنقاذ "سب-742" من المجموعة الدائمة للبحرية الروسية في البحر الأبيض المتوسط للمشاركة في التدريبات الدولية "المناورات البحرية المشتركة - 2021" مع سفن البحرية للجمهورية الديمقراطية الشعبية الجزائرية.

سيستمر التمرين حتى 20 نوفمبر. وخلال المرحلة الساحلية ستجري طواقم السفن الروسية والجزائرية تدريبات اتصالات وإحاطات إعلامية عن حلقات العمل المشتركة وتدريب أفرقة التفتيش وإجراء تمرين توضيحي في الكفاح من أجل البقاء ومؤتمر ما قبل الملاحة قبل المرحلة البحرية من التمرين.

والغرض من هذه العملية هو وضع إجراءات مشتركة للقوات البحرية في البلدين وتعزيز الأمن في المنطقة. وكانت الأهداف الرئيسية لهذه العملية هي تطوير التعاون العسكري الروسي الجزائري وتبادل الخبرات بين الأساطيل في أداء مهام محددة وتخطيط وتنسيق أنشطة التدريب البحري المشترك.

وفقا للبروتوكول الذي اتفق عليه الطرفان يقود التمرين ممثل البحرية الجزائرية-قائد المنطقة الوسطى للبحرية الجزائرية الأدميرال الخلفي قايد نور الدين. تم تعيين الأدميرال فيكتور كوتشيمازوف  قائد قاعدة نوفوروسيسك البحرية لأسطول البحر الأسود رئيسا للتمرين من الجانب الروسي.

من البحرية الجزائرية تشارك الفرقاطة حراد مع طائرة هليكوبتر على متنها وسفينة التدريب لا سمام وسفينة الإنقاذ المنجد وطائرة دورية وطائرة هليكوبتر للبحث والإنقاذ.

Мультимедиа
التصميم: أسطول البحر الأسود , التدريب , تدريبات دولية , سفن
1 2 3 4 5
-لا صوت-
وضع الدرجة
نشر هذا المحتوى في لايف‌جورنال نشر هذا المحتوى في تويتر نشر هذا المحتوى في فكونتاكتي نشر هذا المحتوى في فيسبوك
ServerCode=node1 isCompatibilityMode=false